محكمة
أخبار

إحالة متهم وأشقائه للجنايات: قتلوا شخصا وشرعوا فى قتل شقيقه بالجيزة


أمرت النيابة العامة بجنوب الجيزة، اليوم الأربعاء، بإحالة متهمين بقتل شخص، والشروع في قتل شقيقه، بسبب مشاجرة أمام محل عمل المجني عليهما، إلى محكمة الجنايات.

ووجهت النيابة العامة للمتهمين، تهم القتل العمد والشروع في القتل وحيازة أسلحة بيضاء بغرض التشاجر، وإثارة الرعب والفزع بين المارة.

وجاء في أمر الإحالة بالقضية رقم 52209، ورقم 7893 بولاق الدكرور، كلى جنوب الجيزة، أن المتهمين: حمدى حسن عبدالحميد وآخرين محكوم عليهم، قتلوا المجنى عليه محمود حسن محمود، عمدًا مع سبق الإصرار والترصد، بأن بيتوا النية، وعقدوا العزم، على قتله، وأعدوا لذلك الغرض الأسلحة البيضاء موضوع الاتهام الثالث، بأن توجهوا إليه بالمكان الذى أيقنوا سلفًا تواجده به، ضامرين له الشر.

وما أن ظفروا به حتى انهالوا عليه بالضرب؛ مستخدمين في ذلك الأسلحة البيضاء، التى بحوزتهم، بأن سدد المتهم الأول ضربة قاسية في وجهه، قاصدين قتله، فأحدثوا به الإصابة التى أودت بحياته.

كما شرعوا في قتل المجنى عليهما؛ محمد حسن محمود، عمرو حسن محمود، عمدًا مع سبق الإصرار والترصد، وما إن ظفروا بهما، قاموا بالتعدى عليهما بالأسلحة البيضاء، وأحدثوا بهما عدة إصابات، إلا أنه خاب أثر جريمتهم لسبب لا دخل لإرادتهم فيه، وهو مداركة المجنى عليهما بالعلاج.

وكشفت التحقيقات عن أن بداية الواقعة كانت عندما حضر المتهمان: “فرج حسنى حسن”، و”حمدى حسن عبدالحميد”، إلى منطقة صفط اللبن، في ذات المنطقة، محل عمل المجنى عليهم، لانتظار أحد الأشخاص المدين لهم بمبلغ مالى، مما أثار استياء المجني عليه الأول “محمود حسن”، وشقيقاه الثانى والثالث، فسبهم الأول، وحدثت مشاحنة بينهما، انصرف على إثرها المتهمان، بعدما توعدا المجنى عليه، ثم أعدو العدة للاعتداء عليهم، على النحو المبين في أمر الإحالة.

واستمعت النيابة إلى أقوال شهود العيان بالواقعة، وشهد ياسر يوسف، بأنه حال تواجده بمكان الواقعة لإصلاح دراجته النارية، شاهد المتهمين يقفان أمام ورشة نجارة، ملك المجنى عليهم، وخرج إليهما المجنى عليه الأول، وسألهما عن سبب وقوفهما، ثم تشاحنا وانصرف المتهمان، وهاتف أحدهم شقيقه، وطلب منه استدعاء باقى إخواته وملاقاته بمكان تواجده، وبمرور خمس عشرة دقيقة، حضر كل المتهمين، وبحوزتهم كوريك وأسلحة بيضاء، وقاموا بتوزيع الأسلحة بينهم، وعادوا للورشة، ودلفوا بداخلها.

وعندما حاول المجنى عليه الهروب، وجه له المتهم أربع ضربات على رأسه من الخلف بالكوريك، فسقط أرضًا، ثم نهض وحاول السير فسقط في الشارع، ثم انهالوا على المجنى عليه الثانى، ثم حضر شقيقهم الثالث، وأثناء اطمئنانه على شقيقه، باغته المتهم بالضرب على رأسه، ثم فروا هاربين.

وجاء في تقرير الصفة التشريحية، أن المجنى عليه الأول مصاب بجرح مشرزم الحواف، مائل الوضع، بطول نحو 4 سم، بيسار فروة الرأس، وكدمة بنفسجية اللون بالعضد الأيسر، وجروح مختلفة بالرأس والجسم، وتعزى الوفاة إلى إصابات عرضية بالرأس، أدت إلى نزيف دموى خارج الأم الجافية، أدت إلى الضغط على المراكز الحيوية بالمخ، ومن ثم الوفاة.




إحالة متهم وأشقائه للجنايات: قتلوا شخصا وشرعوا فى قتل شقيقه بالجيزة

أمرت النيابة العامة بجنوب الجيزة، اليوم الأربعاء، بإحالة متهمين بقتل شخص، والشروع في قتل شقيقه، بسبب مشاجرة أمام محل عمل المجني عليهما، إلى محكمة الجنايات.

ووجهت النيابة العامة للمتهمين، تهم القتل العمد والشروع في القتل وحيازة أسلحة بيضاء بغرض التشاجر، وإثارة الرعب والفزع بين المارة.

وجاء في أمر الإحالة بالقضية رقم 52209، ورقم 7893 بولاق الدكرور، كلى جنوب الجيزة، أن المتهمين: حمدى حسن عبدالحميد وآخرين محكوم عليهم، قتلوا المجنى عليه محمود حسن محمود، عمدًا مع سبق الإصرار والترصد، بأن بيتوا النية، وعقدوا العزم، على قتله، وأعدوا لذلك الغرض الأسلحة البيضاء موضوع الاتهام الثالث، بأن توجهوا إليه بالمكان الذى أيقنوا سلفًا تواجده به، ضامرين له الشر.

وما أن ظفروا به حتى انهالوا عليه بالضرب؛ مستخدمين في ذلك الأسلحة البيضاء، التى بحوزتهم، بأن سدد المتهم الأول ضربة قاسية في وجهه، قاصدين قتله، فأحدثوا به الإصابة التى أودت بحياته.

كما شرعوا في قتل المجنى عليهما؛ محمد حسن محمود، عمرو حسن محمود، عمدًا مع سبق الإصرار والترصد، وما إن ظفروا بهما، قاموا بالتعدى عليهما بالأسلحة البيضاء، وأحدثوا بهما عدة إصابات، إلا أنه خاب أثر جريمتهم لسبب لا دخل لإرادتهم فيه، وهو مداركة المجنى عليهما بالعلاج.

وكشفت التحقيقات عن أن بداية الواقعة كانت عندما حضر المتهمان: “فرج حسنى حسن”، و”حمدى حسن عبدالحميد”، إلى منطقة صفط اللبن، في ذات المنطقة، محل عمل المجنى عليهم، لانتظار أحد الأشخاص المدين لهم بمبلغ مالى، مما أثار استياء المجني عليه الأول “محمود حسن”، وشقيقاه الثانى والثالث، فسبهم الأول، وحدثت مشاحنة بينهما، انصرف على إثرها المتهمان، بعدما توعدا المجنى عليه، ثم أعدو العدة للاعتداء عليهم، على النحو المبين في أمر الإحالة.

واستمعت النيابة إلى أقوال شهود العيان بالواقعة، وشهد ياسر يوسف، بأنه حال تواجده بمكان الواقعة لإصلاح دراجته النارية، شاهد المتهمين يقفان أمام ورشة نجارة، ملك المجنى عليهم، وخرج إليهما المجنى عليه الأول، وسألهما عن سبب وقوفهما، ثم تشاحنا وانصرف المتهمان، وهاتف أحدهم شقيقه، وطلب منه استدعاء باقى إخواته وملاقاته بمكان تواجده، وبمرور خمس عشرة دقيقة، حضر كل المتهمين، وبحوزتهم كوريك وأسلحة بيضاء، وقاموا بتوزيع الأسلحة بينهم، وعادوا للورشة، ودلفوا بداخلها.

وعندما حاول المجنى عليه الهروب، وجه له المتهم أربع ضربات على رأسه من الخلف بالكوريك، فسقط أرضًا، ثم نهض وحاول السير فسقط في الشارع، ثم انهالوا على المجنى عليه الثانى، ثم حضر شقيقهم الثالث، وأثناء اطمئنانه على شقيقه، باغته المتهم بالضرب على رأسه، ثم فروا هاربين.

وجاء في تقرير الصفة التشريحية، أن المجنى عليه الأول مصاب بجرح مشرزم الحواف، مائل الوضع، بطول نحو 4 سم، بيسار فروة الرأس، وكدمة بنفسجية اللون بالعضد الأيسر، وجروح مختلفة بالرأس والجسم، وتعزى الوفاة إلى إصابات عرضية بالرأس، أدت إلى نزيف دموى خارج الأم الجافية، أدت إلى الضغط على المراكز الحيوية بالمخ، ومن ثم الوفاة.




إحالة متهم وأشقائه للجنايات: قتلوا شخصا وشرعوا فى قتل شقيقه بالجيزة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *