Arab Gz News

Arab Gz News : أخبار ولعة نار

الفتاة نسرين هلال
حوادث

الحزن يخيم على «فيسبوك» بسبب نسرين.. فكرت في الانتحار وبترت قدميها وماتت في حادثة


علاقات و مجتمع

حالة من الحزن سادت على عدد من المجموعات الخاصة بالفتيات والسيدات وصفحات شخصية أخرى، خلال الساعات القليلة الماضية، بعدما توفيت فتاة فلسطينية تدعى «نسرين هلال»، بشكل مفاجئ، صدم جميع من يعرفونها.

فقدان للأهل وبتر للقدم

وسرعان ما تداول عدد من صديقات الفتاة العشرينية داخل وخارج مصر، صورا لعدد من المنشورات والقصص القصيرة المصورة «استوري» لها، عبر تطبيق المحادثات «واتساب»، والتي تبين من خلالها معاناة «نسرين» من حالة نفسية سيئة، بعدما فقدت والدتها وشقيقها وابن شقيقها، فضلا عن تعرضها لأزمة صحية أدت إلى بتر قدميها.

زعم بالانتحار

وعقب لحظات من إعلان وفاة الفتاة الفلسطينية، سرعان ما تداول عدد من صديقاتها عدد من «الاستوريز» الخاصة بها، قبيل رحيلها بساعات، والتي دونت خلال إحداها قائلة: «بعتذر عن اللي راح يصير لا كان فضلا إدعولي، لأني تعبت بطريقة لا توصف ويمكن قراري هيكون مستحيل، أنا فعلا لوحدي وأتمنى يحصل العكس وأصير بجوارها، إذا باللي حصل بحياتي هيكون، تعب، بتر، موت أخويا، موت أمي، وموت ابن أخويا، ومشاكل بحياتي لا حصر لها».

تعرض لحادث سير

وكشفت خلود الصاوي، إحدى الصديقات المصريات للفتاة الفلسطينية، عن سبب وفاة «نسرين» خلال حديثها لـ«هن»، وهو تعرضها لحادث سير في أثناء ذهابها للجامعة، وليس انتحارا كما زعم البعض: «اتواصلنا مع أهلها في فلسطين وعرفنا إنها اتوفت في حادثة وهي رايحة جامعتها مش انتحار».

صديقة «نسرين»: كانت طيبة جدا

واستطردت «خلود»، حديثها عن صديقتها الفلسطينية واصفة إياها بالطيبة والاحترام الكبير: «احنا كنا صحاب سوشيال، وكانت طيبة جدا وقوية لأبعد الحدود، بس أخوها مات، وابن أخوها، ومن فترة قصيرة جدا اتوفت مامتها كمان، وهي حالتها ساءت جدا بسبب حزنها عليها».




الحزن يخيم على «فيسبوك» بسبب نسرين.. فكرت في الانتحار وبترت قدميها وماتت في حادثة

علاقات و مجتمع

الفتاة نسرين هلال

حالة من الحزن سادت على عدد من المجموعات الخاصة بالفتيات والسيدات وصفحات شخصية أخرى، خلال الساعات القليلة الماضية، بعدما توفيت فتاة فلسطينية تدعى «نسرين هلال»، بشكل مفاجئ، صدم جميع من يعرفونها.

فقدان للأهل وبتر للقدم

وسرعان ما تداول عدد من صديقات الفتاة العشرينية داخل وخارج مصر، صورا لعدد من المنشورات والقصص القصيرة المصورة «استوري» لها، عبر تطبيق المحادثات «واتساب»، والتي تبين من خلالها معاناة «نسرين» من حالة نفسية سيئة، بعدما فقدت والدتها وشقيقها وابن شقيقها، فضلا عن تعرضها لأزمة صحية أدت إلى بتر قدميها.

زعم بالانتحار

وعقب لحظات من إعلان وفاة الفتاة الفلسطينية، سرعان ما تداول عدد من صديقاتها عدد من «الاستوريز» الخاصة بها، قبيل رحيلها بساعات، والتي دونت خلال إحداها قائلة: «بعتذر عن اللي راح يصير لا كان فضلا إدعولي، لأني تعبت بطريقة لا توصف ويمكن قراري هيكون مستحيل، أنا فعلا لوحدي وأتمنى يحصل العكس وأصير بجوارها، إذا باللي حصل بحياتي هيكون، تعب، بتر، موت أخويا، موت أمي، وموت ابن أخويا، ومشاكل بحياتي لا حصر لها».

تعرض لحادث سير

وكشفت خلود الصاوي، إحدى الصديقات المصريات للفتاة الفلسطينية، عن سبب وفاة «نسرين» خلال حديثها لـ«هن»، وهو تعرضها لحادث سير في أثناء ذهابها للجامعة، وليس انتحارا كما زعم البعض: «اتواصلنا مع أهلها في فلسطين وعرفنا إنها اتوفت في حادثة وهي رايحة جامعتها مش انتحار».

صديقة «نسرين»: كانت طيبة جدا

واستطردت «خلود»، حديثها عن صديقتها الفلسطينية واصفة إياها بالطيبة والاحترام الكبير: «احنا كنا صحاب سوشيال، وكانت طيبة جدا وقوية لأبعد الحدود، بس أخوها مات، وابن أخوها، ومن فترة قصيرة جدا اتوفت مامتها كمان، وهي حالتها ساءت جدا بسبب حزنها عليها».




الحزن يخيم على «فيسبوك» بسبب نسرين.. فكرت في الانتحار وبترت قدميها وماتت في حادثة

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *