متحرش طنطا داخل سيارته
حوادث

بعد توثيق الفتاة للواقعة بالفيديو:«رحلة البحث عن متحرش طنطا تبدأ من السوشيال ميديا»


علاقات و مجتمع

مقطع فيديو لا تتعدى مدته 16 ثانية وثق ما جرى لإحدى الفتيات في شوارع طنطا، وتدعى دعاء محمد، حيث تعرضت للتحرش في الواقعة التي عرفت إعلاميًا بـ«تحرش طنطا» وبدأت صفحات مكافحة التحرش في نشر المقطع عبر منصاتهم للبحث عن شخصية المتحرش.

كانت الفتاة تسير في الشارع حينما رأت شابًا داخل سيارته يحوم حولها ليتحرش بها، ولكنها استجمعت قواها وصورته بكاميرا هاتفها المحمول، فكان هذا المقطع دليل قاطع على الواقعة، وكذلك على هوية شخصية المتحرش.

ظهر الشاب في الفيديو يقوم بأفعال فاضحة، وبمجرد أن رأى كاميرا الموبايل موجهة إليه فزع فورًا، وحاول ستر نفسه، وظل يدور برأسه ليعرف إلى أي مدى فُضح، ولكن الفتاة ظلت صامدة، موجهة كاميرا هاتفها إليه، كي تتمكن من أخذ حقها في النهاية.

عادت الفتاة لبيتها، وقررت أن تفضح المتحرش عبر صفحتها الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، فنشرت المقطع المصور، وطالبت من الجميع دعمها، كما أشارت إلى صفحات محاربة التحرش في مصر، وكتبت دعاء في منشورها، «كنت ماشيه في الشارع، لقيت ده بيقولي اركبي فمردتش عليه، وبعدها كنت واقفه مع صحبتي بنتكلم فلقيته جه وقف العربية، وكشف عن أعضاء حساسة من جسده، ولما شافني بصور جري».

وأكملت دعاء أن الشخص لم يتوقف بعد ذلك، «بعدها فضل يلف ورايا بالعربية».

وقالت مصادر أمنية، إن أجهزة الأمن تفحص فيديو تحرش متداول عبر صفحات السوشيال ميديا بمدينة طنطا في الغربية.

وأضافت المصادر، أنه يتم تفحص اللوحة المعدنية لسيارة الشاب الذي تحرش بفتاة بعد أن «خلع لها ملابسه»، لرفضها استقلال السيارة معه، لتحديد هوية مالك السيارة، واتخاذ الإجراءات القانونية تجاه الشاب المتهم بالتحرش.




بعد توثيق الفتاة للواقعة بالفيديو:«رحلة البحث عن متحرش طنطا تبدأ من السوشيال ميديا»

علاقات و مجتمع

متحرش طنطا داخل سيارته

مقطع فيديو لا تتعدى مدته 16 ثانية وثق ما جرى لإحدى الفتيات في شوارع طنطا، وتدعى دعاء محمد، حيث تعرضت للتحرش في الواقعة التي عرفت إعلاميًا بـ«تحرش طنطا» وبدأت صفحات مكافحة التحرش في نشر المقطع عبر منصاتهم للبحث عن شخصية المتحرش.

كانت الفتاة تسير في الشارع حينما رأت شابًا داخل سيارته يحوم حولها ليتحرش بها، ولكنها استجمعت قواها وصورته بكاميرا هاتفها المحمول، فكان هذا المقطع دليل قاطع على الواقعة، وكذلك على هوية شخصية المتحرش.

ظهر الشاب في الفيديو يقوم بأفعال فاضحة، وبمجرد أن رأى كاميرا الموبايل موجهة إليه فزع فورًا، وحاول ستر نفسه، وظل يدور برأسه ليعرف إلى أي مدى فُضح، ولكن الفتاة ظلت صامدة، موجهة كاميرا هاتفها إليه، كي تتمكن من أخذ حقها في النهاية.

عادت الفتاة لبيتها، وقررت أن تفضح المتحرش عبر صفحتها الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، فنشرت المقطع المصور، وطالبت من الجميع دعمها، كما أشارت إلى صفحات محاربة التحرش في مصر، وكتبت دعاء في منشورها، «كنت ماشيه في الشارع، لقيت ده بيقولي اركبي فمردتش عليه، وبعدها كنت واقفه مع صحبتي بنتكلم فلقيته جه وقف العربية، وكشف عن أعضاء حساسة من جسده، ولما شافني بصور جري».

وأكملت دعاء أن الشخص لم يتوقف بعد ذلك، «بعدها فضل يلف ورايا بالعربية».

وقالت مصادر أمنية، إن أجهزة الأمن تفحص فيديو تحرش متداول عبر صفحات السوشيال ميديا بمدينة طنطا في الغربية.

وأضافت المصادر، أنه يتم تفحص اللوحة المعدنية لسيارة الشاب الذي تحرش بفتاة بعد أن «خلع لها ملابسه»، لرفضها استقلال السيارة معه، لتحديد هوية مالك السيارة، واتخاذ الإجراءات القانونية تجاه الشاب المتهم بالتحرش.




بعد توثيق الفتاة للواقعة بالفيديو:«رحلة البحث عن متحرش طنطا تبدأ من السوشيال ميديا»

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *