تقارير تكشف.. كواليس السطو على منزلي دي ماريا وماركينيوس
أخبار

تقارير تكشف.. كواليس السطو على منزلي دي ماريا وماركينيوس



11:09 ص


الإثنين 15 مارس 2021

كتبت- منة عمر:

كشفت تقارير فرنسية تفاصيل حادث السطو على منزلي آنخيل دي ماريا وماركينيوس ثنائي باريس سان جيرمان خلال مشاركتهما في مباراة النادي الفرنسي ضد نانت ببطولة الدوري الفرنسي.

والتقى باريس مع نانت مساء أمس الأحد على ملعب “بارك دي برانس” ضمن منافسات الجولة الـ29، وخسر النادي الباريسي على ملعبه بنتيجة 2-1.

وخلال المباراة أجرى ماوريسيو بوكيتينو مدرب باريس سان جيرمان تغييرا بخروج اللاعب الأرجنتيني، وتبين فيما بعد أن التبديل جاء بعدما علم ليوناردو المدير الرياضي للنادي بحادث السطو المسلح ليبلغ المدرب.

وبحسب ما أكدته إذاعة مونت كارلو، فإن الثنائي دي ماريا وماركينيوس تعرضا لحادث سطو لكن لم يتم إثبات الصلة بين الحادثين.

ووصفت مصادر داخل النادي الباريسي عملية السطو بأنها “عنيفة”، فيما قال مصدر في الشرطة لـ RMC Sport أن: “زوجة اللاعب الأرجنتيني وأطفاله كانوا متواجدين في المنزل خلال عملية السطو لكنهم لم يلتقوا مع اللصوص وجه لوجه بينما تعرضت زوجة دي ماريا لصدمة شديدة”.

وأوضحت الإذاعة أن منزل المدافع البرازيلي ماركينيوس الواقع في نفس المنطقة تعرض هو الآخر للسطو، وكانت عائلة اللاعب متواجدة في المنزل، وبحسب مصدر الشرطة فقد كان من الممكن ارتكاب عدة سرقات أخرى فيما كان أحد أقارب ماركينيوس معرض للخطف”.

وأكدت “مونت كارلو” أن عائلة ماركينيوس بصحة جيدة، وهو ما أكده المدافع البرازيلي بنفسه حسنما علق قائلا: “الجميع بخير ولم يعاني أحد”.

وفي سياق متصل، علق بوكيتينو على الواقعة عقب الخسارة أمام نانت وقال: “هناك مواقف رياضية تتجاوز كرة القدم، علينا أن نضع ذلك في الحسبان.. هذا ليس عذرا للخسارة، لكنه تسبب في انخفاض مستوى الفريق”.


تقارير تكشف.. كواليس السطو على منزلي دي ماريا وماركينيوس


11:09 ص


الإثنين 15 مارس 2021

كتبت- منة عمر:

كشفت تقارير فرنسية تفاصيل حادث السطو على منزلي آنخيل دي ماريا وماركينيوس ثنائي باريس سان جيرمان خلال مشاركتهما في مباراة النادي الفرنسي ضد نانت ببطولة الدوري الفرنسي.

والتقى باريس مع نانت مساء أمس الأحد على ملعب “بارك دي برانس” ضمن منافسات الجولة الـ29، وخسر النادي الباريسي على ملعبه بنتيجة 2-1.

وخلال المباراة أجرى ماوريسيو بوكيتينو مدرب باريس سان جيرمان تغييرا بخروج اللاعب الأرجنتيني، وتبين فيما بعد أن التبديل جاء بعدما علم ليوناردو المدير الرياضي للنادي بحادث السطو المسلح ليبلغ المدرب.

وبحسب ما أكدته إذاعة مونت كارلو، فإن الثنائي دي ماريا وماركينيوس تعرضا لحادث سطو لكن لم يتم إثبات الصلة بين الحادثين.

ووصفت مصادر داخل النادي الباريسي عملية السطو بأنها “عنيفة”، فيما قال مصدر في الشرطة لـ RMC Sport أن: “زوجة اللاعب الأرجنتيني وأطفاله كانوا متواجدين في المنزل خلال عملية السطو لكنهم لم يلتقوا مع اللصوص وجه لوجه بينما تعرضت زوجة دي ماريا لصدمة شديدة”.

وأوضحت الإذاعة أن منزل المدافع البرازيلي ماركينيوس الواقع في نفس المنطقة تعرض هو الآخر للسطو، وكانت عائلة اللاعب متواجدة في المنزل، وبحسب مصدر الشرطة فقد كان من الممكن ارتكاب عدة سرقات أخرى فيما كان أحد أقارب ماركينيوس معرض للخطف”.

وأكدت “مونت كارلو” أن عائلة ماركينيوس بصحة جيدة، وهو ما أكده المدافع البرازيلي بنفسه حسنما علق قائلا: “الجميع بخير ولم يعاني أحد”.

وفي سياق متصل، علق بوكيتينو على الواقعة عقب الخسارة أمام نانت وقال: “هناك مواقف رياضية تتجاوز كرة القدم، علينا أن نضع ذلك في الحسبان.. هذا ليس عذرا للخسارة، لكنه تسبب في انخفاض مستوى الفريق”.


تقارير تكشف.. كواليس السطو على منزلي دي ماريا وماركينيوس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *